وافتقد فريق المدرب بيب غوارديولا ستة لاعبين بسبب فيروس كورونا، لكن الفريق رد بقوة وسجل 3 أهداف رائعة بواسطة إيلكاي غوندوغان وفيل فودن وكيفن دي بروين في غضون 16 دقيقة بالشوط الأول.

وبعد ذلك بدا أن تشلسي نجح في تقليل آثار الانهيار، رغم استمرار تراجع النادي اللندني بعد البداية القوية للموسم، وقلص البديل كالوم هودسون أودوي الفارق في الوقت بدل الضائع.وفي مباراة ثانية لعبت البارحة فاز ليستر على نيوكاسل بنتيجة 2-1بفضل هدفين لكل من ماديسون و البلجيكي تيليمنز.