تورونتو يهدر فرصته الأولى في التتويج وغولدن ستايت يقلص الفارق الى (2-3)

تورونتو يهدر فرصته الأولى في التتويج وغولدن ستايت يقلص الفارق الى (2-3)

الكاتب : جورج عونTue, 11 Jun, 2019, 07:41

أهدر تورونتو رابتورز فرصته الأولى في التتويج بطلاً للدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة للمرة الأولى في تاريخه، ما سمح لغولدن ستايت ووريرز حامل اللقب في تقليص الفارق الى (2-3) في مجموع المباريات، بفوزه بفارق نقطة واحدة (106-105)، في المباراة الخامسة التي جرت فجر اليوم الثلاثاء في صالة "سكوتيا بنك أرينا" في مدينة تورونتو الكندية. وستقام المباراة السادسة بين الفريقين في صالة "أوراكل أرينا" في أوكلاند - كاليفورنيا فجر يوم الجمعة المقبل عند الساعة الرابعة بتوقيت بيروت. وفي حال التعادل (3-3) في مجموع المباريات، سيعود الفريقان الى مدينة تورونتو لخوض المباراة السابعة والحاسمة فجر الاثنين المقبل عند الساعة الرابعة بتوقيت بيروت. وكانت خيبة جماهير تورونتو كبيرة، لأنها كانت بكامل استعداداتها للاحتفال باللقب التاريخي غير المسبوق في تاريخ ناديها الذي تأسس قبل 24 عاماً، حيث انتشرت الملصقات والقمصان على شرفات أبنية المدينة وفي المقاهي والمطاعم، وعلقت لافتات تحفيزية في جميع أنحاء المدينة التي اكتظ وسطها بالجماهير الحاشدة مع اقتراب انطلاق المباراة. وكان تورونتو على قاب قوسين أو أدنى من حسم السلسلة النهائية فجر اليوم، عندما سنحت له الفرصة الأخيرة في المباراة، بيد أن لاعبيه فشلوا في استغلال الهجمة الحاسمة في الثواني الأخيرة والتي انتهت بتسديدة ثلاثية من كايل لاوري أصابت السلة ولم تدخلها وسط حسرة الجماهير الكندية. وكان كاوهي ليونارد قبل دقائق قليلة بطل إنجاز فريقه في العودة الى جو المباراة، بعدما نجح في تسجيل آخر 10 نقاط له في اللقاء، مما سمح له بالتقدم بفارق 6 نقاط (103-97). بيد أن كلاي طومسون وستيفن كوري أعادا التقدم لغولدن ستايت بتسجيلهما 3 ثلاثيات متتالية (2 لطومسون وواحدة لكوري)، ليتقدم فريقهما بفارق 3 نقاط (106-103). وقبل 29 ثانية على النهاية، قلص كايل لاوري الفارق الى نقطة واحدة بفضل سلته " Layup Shot" رغم مضايقة العملاق ديماركوس كوزينز، الذي عاد وارتكب "خطأ هجومياً" على فريد فانفليت، مما سمح للكرة بالانتقال الى فريق تورونتو في الثواني الـ 13 الأخيرة، من دون أن يتمكن من تغيير النتيجة. وشهدت المباراة عودة النجم العملاق كيفن دورانت الى صفوف غولدن ستايت، بيد أن إصابته تجددت في بداية الربع الثاني عندما كان يحاول التخلص من مراقبة سيرج إيباكا، فشعر بالتواء في قدمه ليجلس على الأرض قبل أن يخرج من الملعب بمساعدة أحد الأشخاص، بعد أن سجل 11 نقطة و2 ريباوندز. وكان الرباعي ستيفن كوري وكلاي طومسون وديماركوس كوزينز ودريموند غرين الافضل في صفوف غولدن ستايت، إذ سجل الأول 31 نقطة و8 ريباوندز و7 تمريرات حاسمة، والثاني 26 نقطة و6 ريباوندز و4 تمريرات حاسمة، والثالث 14 نقطة و6 ريباوندز وتمريرة حاسمة واحدة، والرابع 10 نقاط و10 ريباوندز و8 تمريرات حاسمة. وفي صفوف تورونتو، سجل كاوهي ليونارد 26 نقطة و12 ريباوندز و6 تمريرات حاسمة، وكايل لاوري 18 نقطة و4 ريباوندز و6 تمريرات حاسمة، ومارك غاسول 17 نقطة و8 ريباوندز وتمريرتين حاسمتين، وسيرج إيباكا 15 نقطة و6 ريباوندز وتمريرة حاسمة واحدة، وباسكال سياكام 12 نقطة و4 ريباوندز وتمريرتين حاسمتين، وفريد فانفليت 11 نقطة و2 ريباوندز وتمريرة حاسمة واحدة.

التعليقات