السائق تاني حنا على مشارف احراز اللقب وتدوين اسمه في "السجل الذهبي" للأبطال

السائق تاني حنا على مشارف احراز اللقب وتدوين اسمه في "السجل الذهبي" للأبطال

الكاتب : ferrariTue, 28 Aug, 2018, 14:40

بات السائق اللبناني البطل  تاني حنا  قاب قوسين أو ادنى من احراز لقب فئة "شل" لبطولة "تحدي فيراري للمنطقة الآسيوية- الأوقيانية" بمواصلته هواية حصد النقاط بعد الجولة الخامسة من البطولة التي جرت على حلبة سوزوكا  (اليابان) المميزة .ووسّع حنا الفارق مع اقرب منافسيه الى 79 نقطة  اذ بات يملك 176 نقطة ووصيفه 97 نقطة والثالث 85 نقطة بعد الأداء الكبير والمحترف الذي قدمه على متن سيارة "فيراري 488 تشالنج"(309 ليتر وقوة محركها 670 حصان)  خلال جولة سوزوكا وبات في حكم المؤكد أن يكون اللقب من نصيبه وتدوين اسمه في السجل الذهبي للمسابقة ليدخل "نادي الأبطال" في انجاز كبير للسائق اللبناني اذ تبقى جولتان : جولة  سنغافورة (14 – 16 ايلول المقبل) وجولة حلبة  مونزا الايطالية الشهيرة بين 1 و4 تشرين الثاني المقبل.

اذاً وقبل جولتين  على انتهاء بطولة العام الجاري "يمشي تاني حنا ملكاً واثق الخطى" نحو تتويجه بطلاُ في انجاز دولي كبير للرياضة الميكانيكية اللبنانية وللسائق اللبناني  اذ بات بحاجة الى نقاط قليلة في الجولتين المقبلين لاحراز اللقب المرموق كما ان منافسيه بحاجة الى اعجوبة للحاق به بسبب الفارق الكبيرفي النقاط اذ يحلّق تاني حنا في الصدارة ومغرداً خارج السرب.

وفي تفاصيل الجولة الخامسة في سوزوكا،فلقد دخلها حنا مزهواً بانتصاريه المدويين على حلبة فوجي اليابانية في تموز الفائت بحيث تحدى السائق اللبناني اليابانيين عامة والآسيويين(الصينيين والتايوانيين) خاصة في عقر دارهم مرة جديدة  وتفوق عليهم .وفي التفاصيل وفي  التجارب التأهيلية للسباق الاول استطاع حنا من تسجيل ثاني افضل وقت من بين 34 سيارة مشاركة .وانطلق حنا من الصف الاول في فئة "شل" منهياً السباق في الصدارة حاصداً 23 نقطة .وفي التجارب التأهلية للسباق الثاني سجل حنا الوقت الخامس بعدما عانى من بعض المشاكل لينطلق من الصف الرابع لكنه وبعد انطلاق السباق  استطاع من التقدّم بسرعة قياسية نحو المركز الثاني بعد اداء لافت منه .ومع مرور  اربع لفات خطف حنا صدارة السباق  وتجاوز الياباني  هيديهيكو هاغيوارا  ليحرز المركز الاول مع نهاية السباق معززا  صدارته للترتيب العام.واللافت ان أداء حنا في السباق الثاني كان خارقاً اذ اجتاز السيارات الواحدة تلو الأخرى وكأنه بات متعوّداً على المنافسة على الصدارة ولا احد سواها ولن يرضى بغيرها لسائق  بات تحت الاضواء الاعلامية المسلطة عليه من كل حدب وصوب اذ اصبح  من السائقين الأساسيين للبطولة وبات عزف النشيد الوطني اللبناني مرافقاً لحفل التتويج في كل جولة .

التعليقات