بطولة بورشه سوبر كاب الزُبير والوهيبي يخرجان بإيجابية من جولة سيلفرستون البريطانية

بطولة بورشه سوبر كاب الزُبير والوهيبي يخرجان بإيجابية  من جولة سيلفرستون البريطانية

الكاتب : PorcheMon, 09 Jul, 2018, 16:24

عرض العُمانيان الفيصل الزُبير وخالد الوهيبي إلى حظوظ متباينة في جولة سيلفرستون البريطانية من منافسات بورشه سوبر كاب. وقدّم الفيصل الزُبير سائق فريق "ليخنر ريسينغ" تصفيات جيدة للغاية ليتأهل بالمركز الـ 11، وحافظ على مركزه أغلب فترات السباق حتى دخول سيارة الأمان وتعرضه إلى صدم من الخلف من قبل ناشئ إيطالي عند إعادة الانطلاقة. دارت سيارته حول نفسها، قبل أن يتمكن من اجتياز العلم المرقط بالمركز الـ 27. أما الوهيبي فقد تأهل بالمركز الـ 21 ونجح في شقّ طريقه بطريقة متميزة للغاية لينهي بالمركز الـ 15 الإجمالي، الأمر الذي منح السائق اليافع أولى نقاطه في بطولة بورشه سوبر كاب. ومع إنهاء عدة سائقين "ضيوف" للسباق أمام العُمانيّ وعدم استحقاقهم للنقاط، يمكن وصف عطلة نهاية الأسبوع بالمثمرة بالنسبة إلى الوهيبي على صعيد نقاط البطولة. وكان الناشئ فلوريان لاتوري قد نجح في ترجمة قطب الانطلاق الأول إلى فوزه الأول على الإطلاق في البطولة. حيث أنهى الفرنسي بفارق 0.301 ثانية أمام مايكل أميرمولر الألمانيّ، بينما أكمل ماتيا درودي ترتيب المراكز الثلاثة الأولى. حيث قال الزُبير: "كان سباقاً سيئاً على ما أعتقد، كنتُ أمتلك وتيرة السائقين العشرة الأوائل، وكنا ضمن المركز الـ 11 أو الـ 12 طول السباق، من ثم وبعد دخول سيارة الأمان وإعادة الانطلاقة، تعرضتُ إلى صدم من الخلف من قبل جيانماركو كواريسميني الإيطاليّ". وأضاف: "كان ذاك خطأه 100 بالمئة إذ جاء إليّ واعترف بذلك. لم يكن بوسعي فعل أي شيء لتفادي ما حصل. التصفيات كانت جيدة. أشعر بالثقة. كنتُ ضمن المراكز العشرة الأولى لكنني منزعج لأنني لم أحصل على النتيجة التي أستحقها". من جهته، قال الوهيبي: "لم يكن يوماً سيئاً بالنسبة لي على الإطلاق - أن أنهي ضمن مراكز النقاط في عيد ميلادي. كان سباقاً جيداً. كان الأمر يتمحور حول تفادي الأخطاء ومحاولة تجميع جهودي". وتابع قائلاً: "الكثير من السائقين عانوا من قفل للإطارات في اللفة الثالثة ربما بسبب الحرّ. حاولتُ البقاء ضمن المجموعة. تعرضتُ لاحتكاك في اللفة الثالثة وأعتقد أنّ ذلك أضرّ بعض الشيء بسباقي. عانيتُ الكثير من الاهتزازات على

التعليقات