ليما تنبض بالمشاركين برالي داكار مع اقتراب ساعة الصفر

ليما تنبض بالمشاركين برالي داكار مع اقتراب ساعة الصفر

الكاتب : dakarFri, 05 Jan, 2018, 16:05

 عادة ما تكون حظائر الطائرات في قاعدة لا بالاماس الجوية في ليما مزدحمة بالميكانيكيين الذين يعملون على مقاتلات "ميراج 2000" و"ميغ-29"، في حين يتدرب طيارو القوات الجوية البيروفية في المبنى المجاور.

لكن العاصمة البيروفية تنبض الآن بالمشاركين في النسخة الأربعين من رالي داكار، الذين توافدوا من أوروبا وآسيا، وأفريقيا والأميركيتين.

وبذلك باتت قاعدة لاس بالاماس الجوية تعج بالسيارات والدراجات النارية للفحص الفني، حيث يدقق مراقبو الرالي بـ 342 آلية تسجّلت للانطلاق في النسخة الأربعين من الرالي العريق من ليما، للحرص على تطابق جميع الآليات مع القوانين مرعية الإجراء، حيث شهد اليوم الأول على اجتياز معظم المشاركين من أميركا الجنوبية لهذه العملية، مع اقتراب ساعة الصفر.

التشيلي إيغانسيو كاسالي يُشارك في فئة الدراجات رُباعية الدفع "كوادز"، وهو واحد من المشاركين الأميركيين الجنوبيين المرشحين للفوز بإحدى الفئات.

كاسالي فاز بنسخة 2014، ويدخل هذا الرالي عينه على هدف واحد، حيث قال: "العام الماضي، كان تقدمي بطيئاً وتأثرت بالإصابة وأنهيت الرالي بالمركز الثاني. هذه المرة، اجتزت أكثر من 15000 كلم على دراجتي الكواد وأشعر أنني بكامل لياقتي البدنية. لست هنا للفوز بالمراحل، بل للفوز بالترتيب العام"، مشيراً إلى المنافسة بينه وبين دراجين آخرين في فئته مثل رافال سونيك، خيريمياس غونزاليس فيريخلي وبابلو بابلو كوبيتي.

من جهة أخرى، تخضع سيارات أبرز المرشحين للفوز بفئة السيارات للفحص الفني قبل يوم واحد من انطلاق الرالي. من بينهم سيارة القطري ناصر صالح العطية والجنوب أفريقي جينيال دو فيلييه (تويوتا هايلوكس)، إضافة إلى سيارة السعودي يزيد الراجحي "ميني جون كوبر ووركس باغي" وسيارات زملائه في فريق "أكس-رايد"، وسيارات رُباعي بيجو والإماراتي الشيخ خالد القاسمي، الذي سيجلس خلف مقود سيارة بيجو "3008 دي كيه آر ماكس" من تجهيز فريق "بي أتش سبورت".

ويعود للمشاركة في الرالي واحد من أكثر السائقين ثباتاً للمستوى البرتغالي كارلوس سوزا، الذي أنهى 10 راليات ضمن المراكز العشرة الأولى في 18 مشاركة له، بعد أن استدعاه فريق "رينو داستر" الجنوب أميركي، ليخوض المعركة ضد فرق الصدارة.

وقال سوزا: "ربما نحتاج لأن يرتكب سائقو بيجو، تويوتا وميني بعض الأخطاء إذا أردنا تحقيق نتيجة قوية. اختراق المراكز العشرة الأولى سيكون جيداً لنا".

وتنطلق النسخة 40 من رالي داكار في 6 كانون الثاني/ يناير المقبل في عاصمة البيرو "ليما"، حيث سيتنافس المشاركون بمراحل خاصة بالسرعة تبلغ مسافتها 4500 كلم إضافة إلى مراحل وصل تقدر بـ 4500 كلم، ويعبر الرالي بوليفيا وصولاً إلى خط النهاية في مدينة قرطبة الأرجنتينية في الـ 20 من الشهر نفسه.

التعليقات