الأولمبية اللبنانية عرضت أجواء المشاركة في أولمبياد ريو – 2016 وأعلنت عن اليوم الأولمبي في صور

الأولمبية اللبنانية عرضت أجواء المشاركة في أولمبياد ريو – 2016 وأعلنت عن اليوم الأولمبي في صور

الكاتب : سبوركلوFri, 27 May, 2016, 16:19

عقدت اللجنة الأولمبية اللبنانية مؤتمراً صحافياً قبل ظهر اليوم عرضت في خلاله آخر التحضيرات وأجواء المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية ( ريو – 2016 ) وعن تنظيم اليوم الأولمبي لهذا العام والذي حدّد يوم السبت 4 حزيران الشهر المقبل في مدينة صور بجنوبي لبنان .

المؤتمر الذي عقد في نادي اليخوت بالزيتونا باي حضرته وواكبته شخصيات رياضية تقدمها رئيس اللجنة الأولمبية السيد جان همام ونائب الرئيس السيد سليم الحاج نقولا والأمين العام العميد المتقاعد حسان رستم ورئيس البعثة اللبنانية إلى الألعاب الأولمبية عضو اللجنة التنفيذية المهندس مازن رمضان إلى الأعضاء المهندس عزة قريطم والمحامي فرنسوا سعادة وفاتشيه زادوريان وسمير صليبا والقنصل إدمون شاغوري رئيس الإتحاد اللبناني لليخوت وممثلي إتحادات رياضية والمشرف على البرامج الرياضية في تلفزيون المستقبل السيد حسام زبيبو وحشد من الإعلاميين يمثلون مؤسسات لبنانية وعربية وأجنبية .

الإفتتاح بالنشيدين اللبناني والأولمبي الدولي و ترحيب من المستشار الإعلامي للجنة حسان محيي الدين  ثم كلمة السيد همّام الذي كشف أنه بخصوص المشاركة اللبنانية في الحدث الأولمبي فقد وضعت اللجنة الأولمبية كل الإمكانيات والقدرات المتاحة في مجال توفير التحضيرات والإستعدادات اللازمة بما يليق بهذه المشاركة حيث عملنا على قدر المسؤولية ومازلنا من أجل أن نحقق طموحنا بعد زمن طويل ونحرز ميدالية أولمبية بأمس الحاجة إليها .

وأشار إلى أن إجمالي ما أنفق في مجال هذه التحضيرات من منح ومساعدات مالية من صندوق التضامن الأولمبي الدولي والوطني بلغ ما قيمته 350 ألف دولار أميركي رغم الظروف والتحديات مشيراً إلى أن عدد اللاعبات واللاعبين الذين باتوا في دائرة المشاركة في الألعاب يبلغ عددهم 8 بينهم من تأهل عبر التصفيات وهم : شيرين نجيم ( ألعاب قوى ) منى شعيتو ( مبارزة ) ناصيف إلياس ( جودو ) ماريانا ساهاكيان ( كرة طاولة ) والذين يشاركون عبر نظام الدعوة ( وايلد كارد ) وهم : راي باسيل ( رماية ) أنطوني بربر وغابرييللا دويهي ( سباحة ) ريشارد مرجان ( كانواي ) .

وعن اليوم الأولمبي أشار إلى أن اللجنة التنفيذية حددت زمانه يوم السبت 4 حزيران المقبل في مدينة صور إيماناً بأهمية وضرورة أن يكون النشاط الأولمبي موزعاً على المناطق وجاء إختيار صور نظراً لما لهذه المدينة من رمزية تاريخية داعياً الإتحادات الرياضية لمشاركة فاعلة وموجهاً التحية إلى بلدية صور لتعاونها.

من جانبه رئيس البعثة اللبنانية المهندس رمضان أشار في موضوع البعثة اللبنانية إلى الأولمبياد البرازيلي بأن اللجنة الأولمبية كانت طلبت من الإتحادات الرياضية تسمية اللاعبين واللاعبات ممن يملكون المستويات الفنية والمرشحين للتأهل واللافت أن 5 من بين الأسماء المرشحة تأهلت وهذا يثبت صحة الترشيحات الإتحادية علماً أننا أطلقنا برنامجاً للتدريب .

وأوضح أن هناك مشاركة عبر نظام الوايلد كارد إنطبقت معاييره على الرامية راي باسيل وريشارد مارجان حيث نتائجهما كانت الأفضل بالعالم  وإنه قد يطرأ تعديل على الأسماء وفق هذا النظام ودائماً حسب النتائج الفضلى المحققة ودائماً وفق عالمية الألعاب كاشفاً أن لعبة القوى تنتظر تسمية لاعب من بين 5 لاعبين وهم : شارل كنعان ( 400 متر) علي حازر ( 400 حواجز ) أحمد حازر ( 110 حواجز ) محمود ضو ( 200 متر) نور الدين حديد ( 100 متر ) .

وحول اليوم الأولمبي أشار إلى أن برنامجه يتضمن سباقاً في الركض للعديد من الفئات العمرية على الكورنيش البحري إضافة إلى عروض في ألعاب شاطئية ودراجات هوائية لافتاً إلى نبذة تاريخية عن اليوم الأولمبي الذي أطلق لأول مرة عالمياً عام 1948 وكانت الفكرة منه جعل الرياضة في متناول الجميع داعياً جيل الشباب من الطلاّب ليكون للرياضة جانباً من إهتماماتهم إضافة إلى الوسائل التكنولوجية .

وفي الختام دعا السيد همّام الإعلام لمواكبة اللاعبين واللاعبات ضمن البعثة اللبنانية وتغطية حركة التحضيرات للألعاب المذكورة وأعقب حوار مع الإعلاميين.

التعليقات